الاثنين، 27 يونيو، 2011

اطياف امرأة

كيف لي ان احيا مع هذا العذاب
كيف لي ان اراك تعيش يومك وحيدا تسهر الليالي وانت تتقلب على سريرك بحثاً عن دف ربما خلفته وراءها بحثاً عن عبق عطر تركته  ليؤنس وحدتك في اشد الايام ايلاماَ .


كيف استطعت ان تقضي ما يقارب العقدين وحيداَ حتى من ظلها . كل ما تحمله هو


ذكريات ... اطياف ... همسات ... اصوات ضحكات تعالت في يوم ما .




ربما حسدتك يوما ... حسدت الحرية والروح الحالمة التي تمتلكها


لكني بالتأكيد لن احسدك على كم الوحدة الهائل الذي يثقل كاهلك ...


ترى كيف استطعت ان تكمل حياتك بعد ان خسرت اهم ما تملك خسرت من كانت اقرب اليك من نفسك


خسرت ....
شريكة حياتك




نهل رياض قاسم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق